نقابة “FDT” قطاع الصحة بجرسيف تصدر بيانا شديد اللهجة

0 ثانية
0
0
71

توصل الموقع بيان من المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية  العضو في الفدرالية الديموقراطية للشغل بجرسيف يدق فيه ناقوس الخطر بخصوص ما يقع بقطاع الصحة بالإقليم ويحمل المسؤولية كاملة لإدارة المستشفى والمندوبية ويعلن  عن خوض اعتصام إنذاري يوم الجمعة 09 نونبر 2018 داخل إدارة المستشفى الإقليمي بجرسيف لمدة 12 ساعة.  

وهذا هو نص البيان:    

يعرف القطاع الصحي بإقليم جرسيف ترديا خطيرا على جميع مستويات الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وكذا على مستوى تدبير الموارد البشرية بالإقليم, وسياسة التسيير التي تتبعها الادارة والتي تتسم باالتماطل في تطبيق  الالتزامات المبرمة بين  النقابة والإدارة.

وقد سبق ان عقد مكتبنا الاقليمي لقاء بطلب من السيد المندوب الاقليمي لمناقشة مجموعة من المشاكل المرتبطة بالقطاع ,وتوج هذا الاجتماع بتحرير محضر اتفاق رسمي التزم فيه السيد المندوب بتنفيذ مخرجات هذا الحوار ليتفاجأ مكتبنا بعد مرور شهر بعدم تنفيذ أي بند من بنود المحضر.

كما  قام السيد المندوب على توقيع على بعض الانتقالات المشبوهة دون الرجوع إلى الشركاء الاجتماعيين رغم الخصص  الذي يعاني منه الإقليم .

على مستوى المركز الاستشفائي الاقليمي,فقد لمس مكتبنا النقابي تدهورا كبيرا في الحالة العامة للمؤسسة, فبالإضافة الى مشكل النقص المهول في الموارد البشرية , نجد ان ادارة المستشفى تتغاضى عن سلوكات بعض الاطر العاملة بالمستشفى الذين كانوا موضوع العديد من الشكايات  والمقالات بالصحف والمواقع الالكترونية , وتم عرضهم على المجالس التأديبية دون اتخاذ اي قرار بشأنهم, بل إنهم يستفيدون من الرخص الاستثنائية دون غيرهم من العاملين  ويترك لهم المجال لاختيار المصالح التي يرغبون بالعمل فيها, وآخر هذه السلوكات المشينة ما قام به احد الاطر العاملة بقسم المستعجلات والمعروف بخلقه لمشاكل دائمة بالقسم للمواطنين والعاملين على حد السواء ,والذي قام مؤخرا بالاعتداء لفظيا على الممرضة الرئيسة بالقسم وعضوة مكتبنا الإقليمي مما انعكس سلبا على حالتها النفسية لا زالت تعاني تبعاتها لحد الساعة وكذلك مشكل النظافة الذي يعاني منه المستشفى و غياب برنامج مسطر من طرف تقني حفظ الصحة بالمستشفى كما نندد بعدم إحترام المطبخ للبرنامج الغذائي المسطر من طرف أخصائية التغذية  بالنسبة للموظفين او المرضى الذين يجب أن يخضعوا لبرنامج الحمية الغذائية والذي يتماشى مع العلاج وإيمانا منا بالدور المنوط بنا في الدفاع عن الشغيلة الصحية في  النقابة الوطنية للصحة  فإننا:

  1. نحمل المسؤولية كاملة للسيد مندوب وزارة الصحة بالإقليم ومدير المركز الاستشفائي لما آلت إليه الأوضاع بالمستشفى الإقليمي.
  2. نطالب المندوبية وإدارة المستشفى بالتدخل العاجل من أجل إيقاف العبث والارتجالية في التسيير.
  3. ندعو الادارة و المندوبية الى التعامل بالمساواة مع جميع الموظفين و تطبيق القانون على الجميع دون محاباة أو تمييز.
  4. نشجب غض البصر من طرف المسؤولين عن الموظفين الاشباح بالإقليم.
  5. ننوه بمناضلينا في الاقليم على الخدمات الجليلة التي يقدمونها ليلا نهارا في ظل الظروف المزرية التي يعملون بها.
  6. نستنكر غياب وسائل النظافة بالمرافق الصحية بالمستشفى.
  7. نسجل احتجاجنا عن التأخير الغير مبرر في صرف تعويضات الحراسة و الالزامية بالنسبة لسنة 2017 رغم توفر الميزانية المخصصة لها مند شهر مارس 2018.
  8. تحميلنا مسؤولية تردي الوجبات الغذائية للجنة تتبع المطبخ و الادارة.
  9. نعلن عن تسطير برنامج نضالي طيلة شهر نونبر 2018 يبتدأ :
  • بخوض اعتصام إنذاري ببهو إدارة المستشفى الإقليمي لمدة 12 ساعة يوم الجمعة 09  نونبر 2018 ابتداء من الساعة 09 صباحا.

      نعلن أنه في حالة عدم الاستجابة لمطالبنا اننا سوف ندخل في أشكال نضالية غير مسبوقة بالإقليم .

وفي الاخير يدعو المكتب الاقليمي جميع منخرطيه الى الالتفاف حوله من أجل تحقيق كافة المطالب المشروعة و تصحيح المسار بالإقليم  و كذا المشاركة بالمسيرة الوطنية لحركة الممرضين و تقني الصحة بالرباط يوم 10 نونبر 2018.

المكتب الإقليمي

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في أخبار جرسيفية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

بركان : اتحاد جمعيات الحلاقة والتجميل لجهة الشرق يعقد اجتماعا موسعا

  رشيد كوراس : لجنة الاعلام والتواصل بالاتحاد . احتضنت قاعة المتعددة التخصصات بدار ال…